أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - طلال الربيعي - كاتب وباحث، ومحلل نفسي ماركسي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: اهمية اقتران الماركسية بالتحليل النفسي (العراق و مُهرِّجو البلاط !). / طلال الربيعي - أرشيف التعليقات - رد الى: رائد الحواري - طلال الربيعي






رد الى: رائد الحواري

طلال الربيعي




- رد الى: رائد الحواري
العدد: 625524
طلال الربيعي 2015 / 6 / 9 - 17:02
التحكم: الكاتب-ة

كل الشكر على تعليقك.
بخصوص هروب المثققف الى الخارج فلربما يحل هذا الهرب مأزقه على صعيد سلامته الشخصية ولربما يسمح له ايضا الاستمرار في ابداعه خارج بلده, ولكن المحك الرئيسي هو قدرة المثقفين والفنانين على انتاج اعمالهم داخل وطنهم. فالثقافة لا تقتصر على بيع وشراء الكتب كعملية فتشية تضر اكثر مما تنفع, وانما, كما نعلم, تشمل امورا اخرى كالمسرح والسينما والاستعراضات الغنائية والموسيقية وخلافها. ونحن نعلم ايضا ان, اغلب ان لم يكن كل, دور العرض السينمائية والمسرحية في بغداد وعموم العراق متوقفة ومتعطلة وان انتاج المسرحيات والافلام في الخارج عملية صعبة جدا ولا تؤدي لربما دورها المنشود الناتج عن انتاجها او عرضها في الداخل برفع اذواق الناس جماليا وزيادة وعيهم بحقوقهم وتقوية شخصياتهم على حساب شخصياتهم المنخورة او المزيفة, وبعكسه فليس هنالك من طريق نسلكه سوى طريق التقهقر الى عصر البربرية. اعتقد انه برتولد بريخت الذي قال -اعطني مسرحا جيدا اعطيك شعبا جيدا!-. ان التصحر الثقافي الذي دشنه المحتل بالسماح بنهب المتحف الوطني ومن ثم اغلاق دور العرض السينمائية والمسرحية واشاعة ثقافة سطحية من التدين المنافق هي امور ساهمت وتساهم في اشتداد وتيرة الارهاب بانواعه. ففي حين ترّكز الدولة في مكافحة الارهاب على داعش فانها تنناسى, ككل فاشية, ارهابها هي ايضا. و ويتتبع شيوعيو السلطة الاخ الاكبر كظلهم وهم مصابون بعمى الالوان مما يعيقهم عن رؤية الوان الارهاب الاخرى, وبذلك يعززون فاشية السلطة فايديلوجيتهم هي ما يفعلونه وليس مايرفعونه من شعارات.
اما العبارات الدينية التي يستخدمها الماركسيون فهو استخدام لاواع في اكثر الاحيان من اجل تكامل شمولية اللغة وفاشية خطابها وقمعها الذكوري.
مع وافر احترامي



للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
طلال الربيعي - كاتب وباحث، ومحلل نفسي ماركسي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: اهمية اقتران الماركسية بالتحليل النفسي (العراق و مُهرِّجو البلاط !). / طلال الربيعي




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - في حضرة القمع / سمير دويكات
- خلف السدة... / صباح هرمز الشاني
- الصمت صوت مضاعف.... / فاطمة شاوتي
- محطات ... محمد حاج .. لماذا قتلته؟ لأنه كافر! / محمد حاج
- تظاهرات تشرين - رؤية لبرنامج وطني يؤسس لدولة مدنية حديثة / قاسم حسين صالح
- محاضرة أسمها (بسكويت) / جوزفين كوركيس البوتاني


المزيد..... - اكتشاف حطام حاملة طائرات يابانية من الحرب العالمية الثانية
- استمرار الاحتجاجات في لبنان رغم -إصلاحات- الحريري
- شاهد: ملوك وأمراء وقادة يحضرون مراسم تنصيب إمبراطور اليابان ...
- نتنياهو يفشل للمرة الثانية في ستة أشهر في تشكيل حكومة إسرائي ...
- شاهد: ملوك وأمراء وقادة يحضرون مراسم تنصيب إمبراطور اليابان ...
- -عمل إرهابي-... إيران ترجح المتورط في الهجوم على ناقلتها الن ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - طلال الربيعي - كاتب وباحث، ومحلل نفسي ماركسي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: اهمية اقتران الماركسية بالتحليل النفسي (العراق و مُهرِّجو البلاط !). / طلال الربيعي - أرشيف التعليقات - رد الى: رائد الحواري - طلال الربيعي