أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - وداعا ايها الورق وداعا / خالد صبيح - أرشيف التعليقات - للكتب متعة لا يعرف مذاقها الكثير من الناس للأسف - الحكيم البابلي






للكتب متعة لا يعرف مذاقها الكثير من الناس للأسف

الحكيم البابلي




- للكتب متعة لا يعرف مذاقها الكثير من الناس للأسف
العدد: 611031
الحكيم البابلي 2015 / 3 / 20 - 04:13
التحكم: الحوار المتمدن

الأخ خالد صبيح .. تحية
تمتعتُ جداً بقراءة مقالك الرزين، وكما تعرف فإن نوعية القراءات تتلائم وتتناغم أحياناً مع أذواق وأفكار بعض القراء. اليوم صباحاً كنتُ في مكالمة تلفونية مع أحد أصدقائي وهو أستاذ سابق في جامعة بغداد، وكان يحكي لي كيف بقيت كتبه (أربعة آلاف كتاب) في القبو التابع لبيت شقيقه في بغداد، وإنتهى بها المطاف بأن أصبحت نهباً وحطاماً للفئران والقوارض، حيث لم يكن يَسمح نظام الطاغية لأحد بأخذ الكتب خارج العراق يومذاك

شخصياً أحس بتلك الحميمية والقرابة والرابطة التي أعجز عن تسميتها بيني وبين كتبي، وأحزن جداً حين أُفكر بمصيرها بعد موتي، فلا أحد من عائلتي في المهجر يعرف قيمتها الفكرية وكم هي غالية عندي وكم من الوقت والجهد والمال بذلتُ في جمعها والحصول عليها
أما القراءة الألكترونية فلا تستهويني أبداً، وبما كما ذكر جنابك فالمسألة تعود (للتَعَوِد) والوقت كفيل بها، لكني أجد نفسي دائماً رافضاً لقراءة أي كتاب على الكمبيوتر، ولا تتصورني مُبالغاً لو قلتُ بأني أعجز أحياناً عن الشعور بقيمة الكتاب إلا إذا كان بين يديَ، وللحياة في الناس شؤون
تحياتي وشكراً على المقال الجميل
طلعت ميشو


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
وداعا ايها الورق وداعا / خالد صبيح




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - رفض زوج الأم هو رفض القدوة / آية ممدوح
- براكين / سليم الرميثي
- الشفرة القرآنية..المتكلم في النص !! / علي الاسد
- البروفسير عمر هارون الخليفة و سبع سنوات من خرج و لم يعد ! / ايليا أرومي كوكو
- في ظل الحب / عبد الرحيم شكري
- كالسيف .. فردا / محمد وجدي


المزيد..... - انتخابات رئاسية في بوليفيا والمعارضة تتخوف من التزوير
- جنبلاط يرفض -ورقة- الحريري ويهاجم جبران باسيل
- ميلان يخرج بتعادل بطعم الهزيمة أمام ليتشي (فيديو)
- لماذا تتذكر النساء تفاصيل يوم الزفاف أكثر من الرجال؟
- من نصف دولار إلى 146 دولارا للبرميل.. تعرف على التاريخ الكام ...
- الأقدم في العالم... كشف أثري إماراتي يعود للعصر الحجري -فيدي ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - وداعا ايها الورق وداعا / خالد صبيح - أرشيف التعليقات - للكتب متعة لا يعرف مذاقها الكثير من الناس للأسف - الحكيم البابلي