أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - فؤاد النمري - الكاتب الماركسي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: دمغتان تميّزان الشيوعي عن غيرالشيوعي. / فؤاد النمري - أرشيف التعليقات - الدمغات المطروحة - علاء الصفار






الدمغات المطروحة

علاء الصفار




- الدمغات المطروحة
العدد: 579066
علاء الصفار 2014 / 10 / 26 - 20:22
التحكم: الكاتب-ة

ان الدمغات هاجمها الكثير من المحاوريين سزاء اعداء الماركسية ام انصار الماركسية, قلت ما على النمري ألا أن يطبق السيارة على جنب و يطفئ اللايت, يعني بالعربي فصيح ان الدمغات ليست مقولة ماركسية لينينية بل من ابتكار النمري, و هي كما اهازيج موت الرأسمالية و سيطرة البرجوازية الوضيعة, لم يخبرنا ماركس أن الرأسمالية ستموت بل حدثنا عن تكيف الرأسماتلية عبر الحلول و الترقيعات و حدثنا انم حلولها ستكون بربرية عبر غزو العولمة للشعوب الفيرة و حدثنا عن أن الازمة ستصل يوم ما إلى سقفها الاخير حيث لا تنفع الترقيعات, وهكذا قال أن البشر المسحوق سيكون دائما فصيل للنضال ضد جبروت النظام الرأسمالي و هذا ما نراه يضهر بشكل جنيني في اوربا و أمريكا و ما المظاهرات في مراكز التجارة و رأس المال في أمريكا إلى بدايات لحركة جديدة في التصدي للرأسمالية و في دولة الامبريالية أمريكا, وهذه هي طريقة التحليل العلمي المستندة على الفكر الماركسي و التي تقر بوجود الرأسمالية و ضحايها من المقهورين في أمريكا و في العراق و أفغانستان, و لكن بحكم أن النمري يعيش في بلد شديد التخلف سواء في الماضي أم اليوم فهو لا يرى شكل النضال في العالم الغربي و أمريكا اللاتينية, و لا يستطيع أن يتجاوز العقدة الستالينية و سقوط دولة الاشتراكية البيروقراطية النشاز في التاريخ. الصراع لا زال بين رأس المال و البروليتاريا, لكن الضعف هو التنظيمات الشيوعية و نقاباتها الثورية و هذا ليس حالة أبدية و لا معنها خروج التاريخ من السكة بل هو حالة مخاض بعد انهيار السوفيت و النكسة النفسية بعدم وجود حركة قوية, وهكذا ان التاريخ يعيدنا للبداية التي نضال فيها العمال الانكليز من اجل النقابات و الروابط و الاحزاب العمالية لكن الفرق اليوم لدينا موروث قورة لينين الجبارة و حركة جيفارا الثورية و انتصارات هوشي منه الثورية و طفرات الصين العملاقة بواسطة الاحزاب الشيوعية أي أن المعركة التالية ستنجب احزاب ثورية, إذ البشر في الغرب قد تطور جدا على الصعيد اللاجتماعي و السياسي و الثقافي و الفكري, أي أن الاحزاب الشيوعية التي ستظهر في أوربا وروسيا ستكون أكثر جدارة في تبني الصراع الطبقي, الشيوعية تحتاج شعوب متحضرة و راقية التنظيم و الانضباط وهذا ما توفره الرأسمالية اليوم, اي لا زال كلام ماركس حي أللرأسمالية تنتج حفاري قبرها, و لا يمكن التاريخ يعيد تجربة ستالين بل سيحقق اخلاقيات ماركس و لينين العصرية إذ العلماء و الفلاسفة يسبقون البشر بمشات السنين, وهذا ما يفتقده ستالين, وأوضحت الكثير في حيثيات ستالين الذي جاء للحزب الشيوعي بطريق الخطأ, لم يملك أبدا شئ من تاريخ ماركس أم لينين, هل يعي النمري ما أقول من ثرثرة عصرية ثورية أم يريد أن أحدثة بلغة القمع و الفاس الستالينية.

للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
فؤاد النمري - الكاتب الماركسي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: دمغتان تميّزان الشيوعي عن غيرالشيوعي. / فؤاد النمري




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - اخترناه وبايعناه / سليم صفي الدين
- ابتعاد محمد عن ثقافته / جمشيد ابراهيم
- حِكم، أقوال وأمثال في كلّ مجال (٤) / حسيب شحادة
- الكوردي بين الحلم والواقع / عباس عباس
- في ذكرى اغتيال الرفيقين شابورعبد القادر وقابيل عادل من قبل إ ... / مؤيد احمد
- عويل الريح / عبد الفتاح المطلبي


المزيد..... - مجلس الحكومة يصادق على مشروع مرسوم يتعلق بتحديد شروط منح وتج ...
- المغرب: إصابة مشجعَين وعناصر أمن بأعمال شغب في مباراة بين ال ...
- تدخل روسيا المحتمل بانتخابات أمريكا: تقرير مولر -غير قادر- ع ...
- فيديو: السودان.. ثورة بالأغاني
- وزارة الداخلية في حكومة الوفاق الليبية تعلق التعاون الأمني م ...
- استقالة رئيس أكبر تنظيم نقابي في الجزائر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - فؤاد النمري - الكاتب الماركسي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: دمغتان تميّزان الشيوعي عن غيرالشيوعي. / فؤاد النمري - أرشيف التعليقات - الدمغات المطروحة - علاء الصفار