أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - فؤاد النمري - الكاتب الماركسي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: دمغتان تميّزان الشيوعي عن غيرالشيوعي. / فؤاد النمري - أرشيف التعليقات - بين الفاضلين الاستاذ النمري والاستاذ عبد المطلب ال - محمد البدري






بين الفاضلين الاستاذ النمري والاستاذ عبد المطلب ال

محمد البدري




- بين الفاضلين الاستاذ النمري والاستاذ عبد المطلب ال
العدد: 578234
محمد البدري 2014 / 10 / 22 - 19:48
التحكم: الكاتب-ة

1- إذ لم يكن الفائض الممثل للتراكم علي مدي زمني طويل هو ذاته المؤدي الي تحولات لتجاوز نظام نزح الفائض لصالح المالك فلماذا وقفت النظم القومية ومراهقي اليسارية ضد التراكم، فبددوا كل ما وصلت اليه ايديهم، ليس فقط من فوائض، بل من اصول ايضا؟ فالناصرية والبعثية قاما بالواجب علي اكمل وجه لما كانا يدعيانه علي الغرب المنتج للفوائض من تخريب للعالم الثالث. فإذا كانت الحركات اليسارية (الماركسية علي وجه الدقة) هي التي قامت عل كواهلها نظريات الثورة للوصول بالجميع الي عالم متوقع الوصول اليه اساسا، بعد ان تستهلك الرأسمالية اغراضها ويصبح انهيارها حتميا بامتلاك الشغيلة لوسائل الانتاج من الدولة البرجوازية التاسيس، فان البيئة التي مارسوا فيها نشاطهم الثوري لم تستطع في حدها الاقصي تحقيق ما حققته الراسمالية بحدها الادني في بيئتها من استيعاب ليس فقط للطوائف والعنصريات والهويات المتعددة، علي غرار النمط الامريكي كمثال شديد الوضوح، بل فشل الاسيعاب للمنظومة القيمية والحقوقية والقانونية المتحققة في عالم الراسمال. باختصار كيف يمكن هدم نسق انتاجي عن طريق تبني نقيضه وليس في هذا السلاح النقيضي ايا من تراكمات النسق المزمع هدمه؟

2- وللنظر لهذا الطرح السابق من زاوية عكسية، لنطرح نفس السؤال، هل كان ممكنا الصراع مع عالم آخر باستخدام ادواته واسلحته وعتاده لو امكن استيعابها دون ان يكون هناك جيش يحمل تلك الاسلحة ويتصدي لها لنلحق به بعد هزيمته لصالح المنظومة اليسارية العاجزة عن انتاج الحد الادني القليل مما لدي ترسانة العدو؟
هذا مجرد تعقيب علي التعليقين 5 و 6 وليس للمقال، فالمقال اكبر من ان يجري التعليق في بضع كلمات فهو ثروة فكرية اخلص صاحبها للفكر الماركسي التقليدي الكلاسيكي. تحية للاستاذ النمري وتقدير واحترام


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
فؤاد النمري - الكاتب الماركسي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: دمغتان تميّزان الشيوعي عن غيرالشيوعي. / فؤاد النمري




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - لغة القوة ... مفهوم جديد ....... / محمد فؤاد زيد الكيلاني
- غسان كنفاني في تراجيديا أرض البرتقال الحزين / عبدالرزاق دحنون
- قصة حقيقية غير عادية من الجنون والعبقرية في فيلم (البروفيسور ... / علي المسعود
- جمالُ صوت المرأة في السرديّة التعبيريّة بقلم : كريم عبدالله ... / كريم عبدالله
- ماساة طالبة! / محمد مسافير
- اكبر عملية احتيال ونصب سياسي / رائد شفيق توفيق


المزيد..... - الرياض تتابع تطورات أسواق النفط عقب العقوبات على صادرات النف ...
- البيت الأبيض: السعودية والإمارات ستساهمان في تعويض غياب النف ...
- أول تعليق من السعودية بعد البيان الأمريكي حول نفط إيران
- لافروف يبحث هاتفيا مع ظريف التسوية في سوريا والاتفاق النووي ...
- دراسة تكشف فائدة غير متوقعة للشتائم!
- الاتحاد العام لعمال الكويت شارك في أعمال الدورة ال46 لمؤتمر ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - فؤاد النمري - الكاتب الماركسي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: دمغتان تميّزان الشيوعي عن غيرالشيوعي. / فؤاد النمري - أرشيف التعليقات - بين الفاضلين الاستاذ النمري والاستاذ عبد المطلب ال - محمد البدري