أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - عصام شكري - سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: علينا واجب انهاء الكارثة في العراق والمنطقة ! / عصام شكري - أرشيف التعليقات - رد الى: سامي الذيب - عصام شكري






رد الى: سامي الذيب

عصام شكري




- رد الى: سامي الذيب
العدد: 564636
عصام شكري 2014 / 8 / 12 - 22:42
التحكم: الكاتب-ة

اشكرك واوفقك. الدولة العلمانية هي التي تسن فصل الدين عن اجهزتها وعن التربية والتعليم والقضاء وتجعله امرا شخصيا بحتا..كما يجب ان يكون.

للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
عصام شكري - سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: علينا واجب انهاء الكارثة في العراق والمنطقة ! / عصام شكري




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - الأهداف الخفية للمسلسلات التاريخية التركية / امير عبد عباس
- هل يتعكز العالم .. على ساق الكابوي ؟ / محمد علي مزهر شعبان
- ثالوث نظام الملالي: الجهل والفقر والمرض / فلاح هادي الجنابي
- لِنَطوِي الصَفحَة ونُنهِي الجِدال .. عائِشَة - آثِمَةٌ أمْ ض ... / بولس اسحق
- *..كن..ميتا فيوض الحرف الأول *43 / سعد محمد مهدي غلام
- صوتك ... ق . ق . / سعد سوسه


المزيد..... - بعد خسائر حريق نوتردام.. من أبرز المتبرعين لإعادة بناء الكات ...
- قاعة زفاف -أيقونية- في لاس فيغاس للبيع.. كم ثمنها؟
- الفاتيكان يعرض -الدرج المقدس- لأول مرة منذ 300 عام
- المصريون يتوافدون للتصويت على التعديلات الدستورية.. وليبيا و ...
- بيسكوف: بوتين وكيم سيناقشان نزع السلاح النووي والتعاون الإقل ...
- سلامة: دول أجنبية تدعم طرفي النزاع الليبي ولا أستبعد تدخلا خ ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - عصام شكري - سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: علينا واجب انهاء الكارثة في العراق والمنطقة ! / عصام شكري - أرشيف التعليقات - رد الى: سامي الذيب - عصام شكري