أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كيف حرر - الحوار المتمدن - المؤلف ؟ / حسين علوان حسين - أرشيف التعليقات - الرفيق حسين علوان حسين - فؤاد النمري






الرفيق حسين علوان حسين

فؤاد النمري




- الرفيق حسين علوان حسين
العدد: 558231
فؤاد النمري 2014 / 7 / 5 - 21:58
التحكم: الحوار المتمدن

أنا أرى غير ما ترى أيها الرفيق العزيز
فتح باب النشر لكل من هبّ ودب يعمل دون شك على هبوط مستوى الجريدة
ما معنى ألا يغيب وجه أحدهم عن مربع الكتاب إلا نادراً ؟
ذلك يعني بالتأكيد أن صاحب هذا الوجه ليس لديه قضية يدافع عنها وينشرها بل أنه يكتب من أجل أن يكتب فقط وهو ما يتم على حساب الجريدة وعلى حساب القراء بل
وكتاب الجريدة
وها هو الحوار المتمدن يساوي بين المقال الرفيع فكرياً وبين المقال الأجوف حتى من اللغة
نحن نقدر عالياً جهود رفيقنا المناضل رزكار عقراوي ويؤسفنا أن يبخس من جهوده الرفيعة إزدحام الجريدة بكتابات لا تقول شيئاً للقراء


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
كيف حرر - الحوار المتمدن - المؤلف ؟ / حسين علوان حسين




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - جاسمية وحكومة ابو جاسم / مؤيد عبد الستار
- سؤال الحزب بالداخل الفلسطيني(3): عن الحزب الشيوعي الإسرائيلي / محمد قعدان
- استنطاق المسكوت واستظهار المضمر في حكومة السراج / حسين سالم مرجين
- هل هناك فكر اسلامي؟ / شنوان الحسين
- أي علاقة بين الماركسية والذهاب إلى الحج / عبد الإله إصباح
- سيرغي لافروف السوري / محمد أحمد الزعبي


المزيد..... - المدعية بالتحرش على القاضي المرشح للمحكمة العليا الأمريكية ت ...
- الجيدو: اليابانية تسوكاسا أوشيدا تتوج بلقب عالمي في باكو لأو ...
- نساء سويسرا يطالبن بالمساواة في الأجور
- إيران تستدعي مبعوثين أوروبيين بعد هجوم الأحواز
- الأهلي يتقدم بثقة لنصف نهائي دوري أبطال أفريقيا
- نساء سويسرا يطالبن بالمساواة في الأجور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كيف حرر - الحوار المتمدن - المؤلف ؟ / حسين علوان حسين - أرشيف التعليقات - الرفيق حسين علوان حسين - فؤاد النمري