أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - أسئلة وأجوبة متعلقة باليات العمل والنشر في الحوار المتمدن. / الحوار المتمدن - أرشيف التعليقات - الحوار المتمدن يفقد رسالته - فؤاد النمري






الحوار المتمدن يفقد رسالته

فؤاد النمري




- الحوار المتمدن يفقد رسالته
العدد: 544973
فؤاد النمري 2014 / 4 / 28 - 05:24
التحكم: الحوار المتمدن

الحوار المتمدن يعلن رسالته التطوعية وهي اليسارية والعلمانية والديموقراطية
ولذلك هو المنبر المفضل لليساريين والعلمانيين والديموقراطيين
لكنه وللأسف قرر أن يكون شعبوياً وفاته أن الشعبوية تلغي تماماً الإدعاء بأية رسالة
بدأ ذلك عندما قرر أن يخصص مربعا لكتابه مقلداً بعض المواقع الأخرى
كنا حذرنا من الإغراق في هذا التوجه إذ تكتنفه مخاطر الشعبوية حيث يفقد الموقع دمغته المبدأية واقترحنا أن يكتفى بعدد محدود جداً من الكتاب الذين لديهم ما يقولونه
وينفع الناس
الإغراق في الشعبوية انتهى لأن يحتوي مربع كتاب الحوار المئات معظمهم لا يملكون ما يقولونه للقراء بل وكتابات لا تقبل الصحافة الشعبوية نشرها وهو ما انتهى بالتالي لاعتبار المقالات الخنفشارية تساوي بحقوق النشر المقالات الفكرية الوازنة وهو أمر غير مقبول ليس للكتاب بل وللذائقة العامة
لا يجوز مساواة مقالة جهد صاحبها على كتابتها بكتابة الخاطرة في خمس دقائق حتى بتنا نرى بعض الكتاب لا يغيبون ساعة عن مربع الكتاب
لمعالجة الموضوع نحن نقترح على إدارة الحوار تحديد كتاب الحوار بعدد محدود من اليساريين وذوي الشأن بحيث لا يغيب مقال أحدهم إلا ليخلي المكان لزميله


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
أسئلة وأجوبة متعلقة باليات العمل والنشر في الحوار المتمدن. / الحوار المتمدن




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - حينما يتجمد الشوق . / يوسف حمك
- نقدي محبوب ونقدك معيوب / هازان كاريسي
- رواج تجارة المياه المعبأة لعدم صلاحية مياه الشرب / رائد شفيق توفيق
- كيف يعمل يوسف الشاهد على تطبيق مقولة -آدام سميث- : «لا يمكن ... / عبدالله بنسعد
- القناة الجافة وقطار الشرق السريع اين يتجه / وليد خليفة هداوي الخولاني
- التوجهات العدوانية الامريكية لتصفية القضية الفلسطينية / حزب التحالف الشعبي الاشتراكي


المزيد..... - الحرس الثوري الإيراني: مهاجمو الأهواز مرتبطون بمجموعة تدعمها ...
- في يوم السلام العالمي.. ماراثون يملأ شوارع المدن السورية
- هذه -ساعة دبي- الفاخرة.. وسعرها الخيالي؟
- الحركى يطالبون فرنسا بإقرار قانون يعترف بتضحياتهم خلال حرب ا ...
- أخنوش: التجمع منخرط في الرؤية الملكية لمعالجة الخلل في القطا ...
- كريم السعودية تشرح لـ CNN ماذا جرى في 4 أشهر من بدء قيادة ال ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - أسئلة وأجوبة متعلقة باليات العمل والنشر في الحوار المتمدن. / الحوار المتمدن - أرشيف التعليقات - الحوار المتمدن يفقد رسالته - فؤاد النمري