أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اصل فكرة غارة الحراء / جمشيد ابراهيم - أرشيف التعليقات - لاهذا ولا ذلك. - أحمد حسن البغدادي.






لاهذا ولا ذلك.

أحمد حسن البغدادي.




- لاهذا ولا ذلك.
العدد: 517484
أحمد حسن البغدادي. 2014 / 1 / 2 - 13:16
التحكم: الكاتب-ة

تحية أستاذ جمشيد، وكل عام وأنتم بخير.

لقد كان محمد يذهب لغار حراء، ليس للتأمل، بل كان يذهب حسب الخطة التي وضعها، كل من ورقة بن نوفل وبحيرة الراهب وخديجة، لإعداد محمد أن يكون نبيا ً للعرب، ولضمان السرية في تلقين محمد دروس عن الديانات الإبراهيمية وأنبيائها وأسرارها، وحراء هو مغارة منعزلة في جبل، وذهابه هناك ليس من أجل الفكير بأسرار الكون، لاننسى إن ّ محمد وأبو بكر كانا عبيدا ً عند خديجة منذ عمره ست سنوات، ولايسمح له بالتحرك بعيدا ً إلا بأمر منها.

تحياتي ...


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
اصل فكرة غارة الحراء / جمشيد ابراهيم




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - Mohamed became Michel - my journey to the bosom of the Heave ... / محمد وجدي
- الخطاب السياسي الفلسطيني وصل حد الإفلاس / محمود الشيخ
- تطبيق تقنية GC/EIMS في تعريف ودراسة بعض المركبات العطرية الم ... / محمود سلامة محمود الهايشة
- حفريات اركيولوجية في نصوص الأسفار النبوية - أحزاب وتيارات.. ... / عيسى بن ضيف الله حداد
- الشافعى..فيلسوف العرب / كريم عرفان
- حُطّم الانسان في كوردستان / عماد علي


المزيد..... - آلاف المتظاهرين في هونغ كونغ يشكلون سلسلة بشرية عبر المدينة ...
- هونغ كونغ: المحاسبون يعززون صف المظاهرات و-سلسلة بشرية- تتشك ...
- إصابة برأس طفل فلسطيني تثير تساؤلات حول نوع الرصاص الذي تستخ ...
- تونس: توقيف المرشح الرئاسي نبيل القروي على خلفية تهم بغسل ال ...
- أردوغان يجري زيارة إلى روسيا بعد التطورات الأخيرة في سوريا
- دمشق تطوق أنقرة جنوب إدلب.. ماذا بعد؟


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اصل فكرة غارة الحراء / جمشيد ابراهيم - أرشيف التعليقات - لاهذا ولا ذلك. - أحمد حسن البغدادي.