أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - وفاء سلطان....كيف ولماذا تكتب؟ (1) / وفاء سلطان - أرشيف التعليقات - الى السيد مهدش تعليق رقم ١٣ - مصلح المعمار






الى السيد مهدش تعليق رقم ١٣

مصلح المعمار




- الى السيد مهدش تعليق رقم ١٣
العدد: 50261
مصلح المعمار 2009 / 10 / 1 - 02:10
التحكم: الحوار المتمدن

نعم تونس الخضراء تتمتع بقوانين تقدميه نحو المرأة ونحو جميع مرافق الحياة وهذا بفضل العقول السياسيه الموجودة في الحكم حيث يقتبسون من القوانين الفرنسيه ويستفادون منها لتطوير مناهجهم التعليميه وآحترام المرأة ، والقوانين آلأسلاميه ليست لها علاقه بهذا التطور لأن الحكومه ابعدت الأسلاميين المتشددين من التدخل في شؤونها ، ولو طبقت تونس الشريعة المحمديه على المرأة فستحولها حتما الى انثى للتناسل وآلجنس فقط مع تقميطها بملف من الكفن الأسود البطريقي لأشعارها بأنها ليست من بني البشر وأنها مجرد جثه لا قيمة لها ، تحياتي لأهل تونس الطيبين

للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
وفاء سلطان....كيف ولماذا تكتب؟ (1) / وفاء سلطان




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - الى متى استمرار عار التشرذم؟ / سهيل قبلان
- الوجيه المندائي مدلول شاهر الكيلاني / سعدي جبار مكلف
- التحليل الكيميائى اللونى والكروماتوجرافى السائل عالى الكفاءة ... / محمود سلامة محمود الهايشة
- العظيم يعرف العظماء ويعترف بهم! / سليمان جبران
- إنتقام إيجابي / نوميديا جرّوفي
- هذا الوطن / محمد هالي


المزيد..... - رئيس البرلمان العربي يُدين الهجوم الإرهابي على حقل الشيبة ال ...
- الجامعة العربية تطلق برنامجا تدريبيا لـ«تنمية كفايات مدربي ت ...
- وزير خارجية إيران لولي عهد الكويت: نحن وأنتم باقون في المنطق ...
- مقتل 63 شخصا بانفجار انتحاري في كابل
- خطوة تاريخية.. برازيلي يمثل المنتخب الصيني لكرة القدم
- شوربة العدس لذيذة حتى بالصيف.. تعرف على فوائدها!‎


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - وفاء سلطان....كيف ولماذا تكتب؟ (1) / وفاء سلطان - أرشيف التعليقات - الى السيد مهدش تعليق رقم ١٣ - مصلح المعمار