أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - لا امل لوحدة اليسار في المنظور القريب / جان نصار - أرشيف التعليقات - وحّد الجزء/ الخاص.. يستقوى الكل/ العام -2 - حميد خنجي






وحّد الجزء/ الخاص.. يستقوى الكل/ العام -2

حميد خنجي




- وحّد الجزء/ الخاص.. يستقوى الكل/ العام -2
العدد: 498692
حميد خنجي 2013 / 10 / 7 - 13:34
التحكم: الحوار المتمدن

أخي جان.. ربما تلاحظ لو أمعنتَ النظر في جوابك التعليقي؛ أنكَ قد أجبتَ على سوء الفهم الذي وقعنا فيه (أنا لم استطع أن أوصل الفكرة بوضوح-القصد السجال النظريّ-وأنتَ لم تحاول فهم ما أعنيه). حسنا. أنا أيضا مثلك أدعو واتطلع لتعاون التيار اليساري كافة ؟! ولكن ألم تسأل نفسك .. إذا كان قلب التيار (الماركسي) لايستطيع أن يتناقش ويتثاقف ويستمع للقريب الفكري لديه، عبر فصائله المختلفة.. فيكف تتوقع من التيار اليساري الأوسع،المتضمن اليسار واليمين- بكل تلاوينهما-من النقاش المنهجي والجدي بلا شخصنة أوتطاول أو مشاكل؟! لابد في تلك الحال أن النقاش سيتحول الى حوار الطرشان؛ أشبه بما لدينا في الحوار المتمدن -عموما بدون أن نحسب الاستثناءات! وهذا دليل على صحة ما أتمناه.. ولعل الوضع في الحوار المتمدن مثال جيد؛ فلو سمحنا للكل، بمتناقضاتها الفكرية ومنابعها الفلسفية المختلفة أن يناقش وينظّر، بدون ضوابط ومنهجية واضحة. وأيضا مع وجود تضارب الآراء المختلفة- أصلا - لدى طاقم التحرير نفسه، الذي لايستطيع دائما الابتعاد عن أمزجة عناصره (نشرأوحجز التعليقات بمزاجية واضحة).. فالنتيجة كما نرى: نسمع جعجعة ولا نرى طحينا! ... تحياتي

للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
لا امل لوحدة اليسار في المنظور القريب / جان نصار




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - بيتاً صغيراً يكفيني / اسعد عبدالله عبدعلي
- السلاسة في قصيدة -سيحنو عليك الله- ياسين البكالي / رائد الحواري
- مرحى لشباب العراق في ثورته ضد ديمقراطية المعاصصة الفاسدة (2) / محمد يعقوب الهنداوي
- الرواية والسياسة / محمد الداهي
- -مكبّعه ورحت امشي يُمّه بالدرابين الفقيرة-: ومن مثل الموسيقا ... / محمود الصباغ
- حزب الله اللبناني: هل هو منظمة مقاومة عربية أو ميليشيا طائفي ... / محمد كشكار


المزيد..... - صدر حديثا المجموعة القصصية «سارق الزكاة» لعلي عمر خالد
- النواب المغاربة يصوتون لصالح تعزيز اللغة الفرنسية في نظام ال ...
- برلمان المغرب يصادق على -فرنسة التعليم- وسط تأجج الخلاف داخل ...
- رغم مساعي بولتون.. طوكيو تبقى على حذر من تحالف بحري أمريكي ف ...
- طبيب البوابة: ما مدى سلامة تناول البيض النيئ؟
- طبيب البوابة: ما مدى سلامة تناول البيض النيئ؟


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - لا امل لوحدة اليسار في المنظور القريب / جان نصار - أرشيف التعليقات - وحّد الجزء/ الخاص.. يستقوى الكل/ العام -2 - حميد خنجي