أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - وفاء سلطان....كيف ولماذا تكتب؟ (1) / وفاء سلطان - أرشيف التعليقات - قبل قراءة بقية الحديث - رياض الحبيّب






قبل قراءة بقية الحديث

رياض الحبيّب




- قبل قراءة بقية الحديث
العدد: 49785
رياض الحبيّب 2009 / 9 / 29 - 08:36
التحكم: الحوار المتمدن

صباح الخير سيدتي د. وفاء سلطان
فتحت صفحة الحوار المتمدن فإذا مقالتك!
حين فتحتها كان عدد القرّاء المعلوم 4 وحين انتهيت وضعت بصمتي فأصبح العدد 9 والنتيجة ثابتة على معدلها 100%
لكنّ اللافت أنْ قد مرّ ثمانية أو ثمان مرور الكرام بدون كلمة شكر أو ثناء أو إطراء أفلا استحقت السيدة وفاء؟! الجواب قاطعاً: نعم

ممّا أعجبني في المقالة واستوقفني هو وصف الحاكم والمواطن ورجل الدين بأطراف (ثالوث غير مقدس) وهنا وقفتي بل الرؤيا المستوحاة من هذه اللوحة الفنيّة الناطقة؛

إنّ الإنترنت سيخترق البيوت والمدارس والمشافي والمزارع والمصانع والأسواق ودواوين الحكام ورجال الدين والمحكمة الدولية عاجلاً أم آجلاً وسيُلقي بمقالات الإبداع المتمدنة والمتحررة على كلّ طاولة ليقوم الشعب بنبش قبر المدعو محمّداً وإخراج جثته (القرآن والحديـث والسّـنـّة) لعرضها على القضاء العادل، بل انّ الشعب المسلم من الكرام والأباة رجالاً ونساءً من المغضوب عليهم بسبب الحكام الطغاة والضّالّين بسبب المشايخ الرعاع أربعة عشر قرناً هو الذي سيحاكم الجثة قبل المحكمة الدولية وسيمزقها ويقدّمها أشلاءً للقضاء العادل.

لم يكن الشعب في العراق- خصوصاً- ينتظر الفاتيكان لإعلان قداسة أحد قدّيسيه أو قدّيساته لأنه رآى بأ ُمّات العيو


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
وفاء سلطان....كيف ولماذا تكتب؟ (1) / وفاء سلطان




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - فولتير على القومي… يحاربُ العنفَ بالبهجة والتفاؤل / فاطمة ناعوت
- شبوة اليمنية ستبعثر المجلس الانتقالي الانفصالي / خالد حسن يوسف
- يوميات دنماركية 100+76 / حكمة اقبال
- رسائل الضبع وعواقبها (2) مذكرات شيوعي / محمد يعقوب الهنداوي
- العالم يحتاج لغابات الأمازون / سعد محمد عبدالله
- العراق بين الضربات الإسرائيلية واحتواء ايران / سعود معن نجم


المزيد..... - صدر حديثًا «الموت بطعم النفط»، للباحثة والكاتبة الصحفية رشا ...
- عبد الله حمدوك: نتفاوض مع واشنطن لرفع السودان عن قائمة الدول ...
- دوي انفجارات في دمشق والتلفزيون السوري يقول إن الجيش اعترض&q ...
- شاهد: أوكرانيا تستبدل الاستعراض العسكري في عيد الاستقلال بمو ...
- أنصار الله- تعلن استهداف مطار أبها السعودي بطائرات مسيرة
- سقوط طائرة مسيرة وانفجار أخرى جنوب بيروت معقل -حزب الله- الل ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - وفاء سلطان....كيف ولماذا تكتب؟ (1) / وفاء سلطان - أرشيف التعليقات - قبل قراءة بقية الحديث - رياض الحبيّب