أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - هل يُخلق من الطين الفاسد ...إنسان ؟! / سيمون خوري - أرشيف التعليقات - الى سيمون خوري - مكارم ابراهيم






الى سيمون خوري

مكارم ابراهيم




- الى سيمون خوري
العدد: 247172
مكارم ابراهيم 2011 / 6 / 12 - 09:57
التحكم: الحوار المتمدن

اشكرك استاذ سيمون على تقيمك لي واعتز بهذا التقييم.
وكما ذكرت رغم اختلاف افكارنا احيانا لكن قاعدة اساسية تجمعنا انا وانت هي اننا نحترم هذا الاختلاف بكل جدية ولولا الاختلاف لما كان هناك حوار وتوسع في الافاق ورفع مستوى الوعي لمستويات ارقى .
احيانا اختلف في نقطة في مقالة ما لكن اؤيد نقطة اخرى فيه وهذا لايعني ان اعادي الكاتب لنقطة الاختلاف معه في مقالته .وانا من المعجبين بمقالاتك واتابعها دوما رغم انني لااعلق دوما. وانت من الكتاب القلائل في الموقع الذي رايت فيه هذه الميزة الحضارية استاذ سيمون
تقبل مني خالص الاحترام والتقدير


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
هل يُخلق من الطين الفاسد ...إنسان ؟! / سيمون خوري




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - كفاك تلاحقني...قصة قصيرة / جمال حكمت عبيد
- الشرق الأوسط في الذهنية الدينية الأمريكية : أوهام وأخيلة! / ممدوح نيوف
- أزمات اليوم .. فواصل ترفيهية ينتجها ويخرجها العم ترامب / جاسم محمد كاظم
- تأثير الصوت العربي في الانتخابات الصهيونية / سمير دويكات
- صمت الجبل... / فاطمة شاوتي
- الظاهرة الدينية بين نار الحرب وجنة السلام الحلقة الأخيرة / حسن خليل غريب


المزيد..... - تميم بن حمد يجذب الأنظار بمؤازرة السد القطري ضد النصر السعود ...
- بيني غانتز.. من هو منافس نتنياهو في الانتخابات الإسرائيلية؟ ...
- خامنئي: لن نجري أي مفاوضات مع واشنطن.. ولا تأثير لضغوطها الق ...
- ترونه في كل مكان.. ولكن ما أصل الوجه الأصفر المبتسم؟
- فتيات لبنانيات يبهرن حكام -غوت تالنت- ببريطانيا على أنغام مو ...
- المغرب يترأس لقاء حول التفاعل بين مجلس السلم والأمن ومفوضية ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - هل يُخلق من الطين الفاسد ...إنسان ؟! / سيمون خوري - أرشيف التعليقات - الى سيمون خوري - مكارم ابراهيم