أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - منابع التكفير في الاديان الجزء الثاني / سرحان الركابي - أرشيف التعليقات - رغم انشغالى الشديد سأحاورك ( ختام ) - Zaher Zaman






رغم انشغالى الشديد سأحاورك ( ختام )

Zaher Zaman




- رغم انشغالى الشديد سأحاورك ( ختام )
العدد: 193131
Zaher Zaman 2010 / 12 / 10 - 20:45
التحكم: الكاتب-ة

الأخ / شاهر
لا شك أخى شاهر أنك تمثل الوجه الجميل الذى استلهمه مؤسسو الأديان من التراث البشرى للانسانية وأضفوا عليه سمة التعاليم الفوقية الصادرة من الاهٍ فى السماء وماذاك الا للتشديد على التزام تابعيهم بتلك التعاليم خاصةً فيما يتصل بأصحاب نفس الملة كانتماء اليهود والتزامهم بكل ماألفه موسى تجاه بنى جلدتهم وكذلك انتماء النصارى لانجيل عيسى وانتمائهم لبعضهم وكذلك التزام المسلمين بقرآن محمد وبما فيه تجاه بعضهم البعض..بينما أتباع الرجال الثلاثة يتصارعون ضد بعضهم البعض بزعم أن كتابهم هم فقط الذى جاء بالحقيقة المطلقة ..وصراعهم هذا أكبر دليل على عدم وصول أىٍ منهم الى الحقيقة المطلقة وأن كل ماخطه مؤسسو الديانات ماهو الا اجتهادات لبشر كما قال بذلك سامى لبيب وغيره ، وأضيف أن مؤسسى الديانات هم قادة عظام فى تاريخ الجنس البشرى ، وذلك لا يمنع من ارتكابهم أخطاء فادحة بقدر ماكان تأثيرهم فى البشر عظيماً ، وأعظم أخطائهم التى بدأها موسى ومن قبله ابراهيم هو زعمهم بأن تلك الكتب والوصايا نزلت اليهم من الاهٍ قابعٍ هناك فى السماء..لم يكونوا قد عرفوا أيامها أن لا وجود لما أطلق عليه البشر لفظ السماء أوheaven .


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
منابع التكفير في الاديان الجزء الثاني / سرحان الركابي




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - الحل الديمقراطي في فلسطين / عبد الرحمن البيطار
- هل لدى السودان فرصة لحرية حقيقية بعد سقوط الديكتاتور؟ / حامد فضل الله
- تعقیب جومسکي علی اعتقال جولیان أسانج / رزكار عمر
- فقدان الحلول بين أزمة الجفاف وخطر السيول / ثامر الحجامي
- ماوراء اقليم البصرة / ادهم ابراهيم
- عزيزي ماركس ؛ إنها الباطنية أفيون الشعوب ! الأولياء الآريين ... / عمرو عبدالرحمن


المزيد..... - هلامي ويتشبث بذيله في قاع البحر..قنديل البحر كما لم تره من ق ...
- تجربة العمر.. السباحة مع السلاحف البحرية في جزر البهاما
- ما هي أغلى 10 مدن لرحلات الأعمال لعام 2019؟
- مراسل فرانس24: غارات جوية على طرابلس تستهدف قوات حكومة الوفا ...
- فرنسا: وزير الثقافة يؤكد أن كاتدرائية نوتردام -أنقذت بالكامل ...
- تقارير: إحباط هجوم مسلح على مركز أمني شمال العاصمة السعودية ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - منابع التكفير في الاديان الجزء الثاني / سرحان الركابي - أرشيف التعليقات - رغم انشغالى الشديد سأحاورك ( ختام ) - Zaher Zaman