أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - إذا كانت عينا المرأة المنقبة تثير الفتنة ، فما هو حكم حواء العارية . / مصطفى حقي - أرشيف التعليقات - تعقيب2 - مصطفى حقي






تعقيب2

مصطفى حقي




- تعقيب2
العدد: 186469
مصطفى حقي 2010 / 11 / 20 - 19:13
التحكم: الحوار المتمدن

السيد سلام هادي ’ المشكل يا صاحبي ان هؤلاء هيئة دينية وليست نازية ولكن الفرق ان تفكيرهم روحاني يعتمد على الخرافات والأساطير ، بينما النازية تفكير مادي واقعي ولكنه متطرف لجهة الفكر الإنساني
السيد ميس أومازيغ ، شكراً لمشاركتك وقد قلتها ، من شب على شيء شاب عليه
السيد عدلي الجندي وتحيتي لك ، وقد ذكرتني بأغنية المرحوم عبد الحليم أبو عيون جريئه.. ولكن عيون الهيئة أكثر من جريئه ...؟
الأخ العزيز كمال بربات، لقد أعلنت الحوريات مع الغلمان الثورة على الجناتيين واحتبسوهم وعيونهم الرقابية في الوادي المسدود وراحت عليهم ، شكراً لمرورك
العزيز جاك عطا الله، كلنا قلوبنا مع نساء السعودية ونأمل الفرج القريب ..؟


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
إذا كانت عينا المرأة المنقبة تثير الفتنة ، فما هو حكم حواء العارية . / مصطفى حقي




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - فتاتنا / جدعون ليفي
- حالة عشق لاوجاع آدم حاتم / مظفر النواب
- بين كبح القلم وارخاء الزمام / شعوب محمود علي
- الإلهام و الإبداع / سلامة محمد لمين عبد الله
- تخدير أم تحديث الشخصية الليبية في عهد العقيد معمر القدافي؟ / أسماء عبدالواحد الكامل
- حرية الفكر انفتاح على ثورة العقل على المألوفات / إيمان بوقردغة


المزيد..... - ما خطورة الاحتباس الحراري على المدن؟
- يختبرون مقاومة الفولاذ التركي
- أمريكا تسخّن طريق القطب الشمالي
- الحوثيون يفرجون عن متهمين في محاولة اغتيال علي عبد الله صالح ...
- الاتحاد الأوروبي: -نبع السلام- تهدد أمننا
- مراسلنا: الأمن اللبناني يعلن عن إصابة 60 من عناصره خلال مواج ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - إذا كانت عينا المرأة المنقبة تثير الفتنة ، فما هو حكم حواء العارية . / مصطفى حقي - أرشيف التعليقات - تعقيب2 - مصطفى حقي