أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - لاحضت برجيلها.. ولاخذت علي ال سستاني.. / رحيم الغالبي - أرشيف التعليقات - تعليق اخير - رحيم الغالبي






تعليق اخير

رحيم الغالبي




- تعليق اخير
العدد: 128709
رحيم الغالبي 2010 / 5 / 31 - 21:24
التحكم: الحوار المتمدن

هذا من قال روح اقره سنه وتعال...جيد
ماذا قدم
انه من ذيول البعث
خل يقدم لنا
قمم تدعي الثقافه..لكنها خاويه
كلما اشير لموضوع الفكر اليساري والتقدمي..وضد عليّ الحراب والسيوف... والعض من يعطيني تعليمات كيف اكتب...!!! عجيب...موضوع لايروق لك اتركه والكاتب هو المسؤول عن ضعفة...او نقد ايجابي...
ليس نقد فارغ من الجديه والحرص على كاتب الموضوع... اولا
وثانيا كيف عرفت ان القراء والكتاب انهزموا من الحوار المتمدن..؟ من وراء كتاباتي (من اين حصلت على الاحصائيه.... اذن اكتب انت لكي يعودوا علما ان موقع الحوار (وليس تملقا او تزلفا ) هو من ابرز المواقع العربيه والعراقيه وفيه تجد خيرة الاقلام وانقى الاصوات...


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
لاحضت برجيلها.. ولاخذت علي ال سستاني.. / رحيم الغالبي




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - رواء الجصاني: إتركوا الجواهري للأجيال القادمة / للنشيد الوطن ... / رواء الجصاني
- الأضلع العوجاء بين آدم ابن حواء و عيسى ابن العذراء !! / سعيد المجبري‎
- عيد الام / خولةً عبدالجبار زيدان
- الجوانب الخفية للسجن 1 / مروة التجاني
- -شجرة الحياة- فيلم يغوص كثيراً في الوجود والحياة / علي المسعود
- لا نزر ولا هذر 6 / جوزفين كوركيس البوتاني


المزيد..... - 8 أسباب لـ -تأخُر الدورة الشهرية- دون وجود حمل
- ماذا يقول برجك لك اليوم الثلاثاء 19 مارس/آذار 2019؟
- 7 قواعد في وسائل التواصل الاجتماعي على الأهل تطبيقها!
- طرق التعامل مع مشكلة التحصيل الدراسي للأبناء
- هل تعاني من اضطراب الكافيين؟
- علامات تدل على المرض النفسي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - لاحضت برجيلها.. ولاخذت علي ال سستاني.. / رحيم الغالبي - أرشيف التعليقات - تعليق اخير - رحيم الغالبي