أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - جئتم للحوار و لا تطيقون حوارا / أمجد المصرى - أرشيف التعليقات - نحنُ في زمن الحوار المتمدن وليس الخازوق - الحكيم البابلي






نحنُ في زمن الحوار المتمدن وليس الخازوق

الحكيم البابلي




- نحنُ في زمن الحوار المتمدن وليس الخازوق
العدد: 125982
الحكيم البابلي 2010 / 5 / 25 - 00:48
التحكم: الحوار المتمدن

العزيز أمجد المصري
أساس أغلب المشاكل في الحوار بين المؤمن السلفي والعَلماني حر الفكر ، هو واحد
العَلماني يقرأ كتب التأريخ والتراث والقرآن والسيرة التي فاح عطرها وشذاها ، بطريقة موضوعية لا تعبدية تبعية !! وعندما يكتب ويطرح رأيه الحر في ما قرأ ، يثور الإسلامي السلفي عبد الثوابت ، وأول كلمة يقولها : تشتمون ديننا ونبينا ؟
وتبدأ المعركة التي يستعمل فيها السلفي كل الأسلحة غير المشروعة ومن ضمنها التصفيات الجسدية
طيب أخي ماذا يُفترض أن نقول في وصف أسطة محمد ؟
وها هو قرآنه يدينه قبل بقية الكتب ، ولم نأتي بشيئ من جيوبنا
قبل أيام ثاروا بوجهي وقلبوا الدنيا وتكالبوا علي كالضباع لأني تجاسرتُ وناقشتُ أحدهم ظاناً أنه عَلماني ويساري !!! ولكن تبين أنه سلفي وبعثي وخبيث ، وراح يكتب عني مقالاً بعد مقال ، وآخرها كان اليوم ، إستقطع سياقاً بإنتقاء مُخجل من تعليقي على مقاله سيئ الصيت فوضعه تحت المجهر وراح يُحرض علي جمهورالمسلمين وكأننا في زمن خلافة ( الخازوق ) عمر بن الخطاب.. مُبدع العهدة العمرية
يا أخي طز وألف طز في هكذا متخلفين يقلبوا الحوار إلى معارك جانبية لتضييع هدف المقال أو التعليق
تحياتي


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
جئتم للحوار و لا تطيقون حوارا / أمجد المصرى




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - مراحل نمو وتطور الطفل / عبدالله احمد التميمي
- في خضم سعير النار / سالم الياس مدالو
- ترحلوا يعني ترحلوا / رابح عبد القادر فطيمي
- النهارُ مستديرٌ دائماً.. / يعقوب زامل الربيعي
- عصفور حاد عن الترنم / كمال تاجا
- في عيد ميلاده الثامن والستين.. محمود درويش.. ربيع التجدُّدِ ... / أسامة عرابي


المزيد..... - القوى السياسية الكويتية تعرب عن قلقها من التوسع في توصيف الج ...
- حريق يلتهم محطة -بتروكيماويات- في هيوستن مشتعل منذ 24 ساعة
- رئيس الحكومة يستقبل أمانة الاتحاد الدولي لنقابات العمال العر ...
- -نيويورك تايمز-: ولي العهد السعودي وافق قبل عام على حملة سري ...
- هولندا: الشرطة تطارد رجلا تركي المولد عقب إطلاق النار في أوت ...
- حماس ترد على أنباء تحدثت عن لقاء بين مسؤوليها وشخصيات إسرائي ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - جئتم للحوار و لا تطيقون حوارا / أمجد المصرى - أرشيف التعليقات - نحنُ في زمن الحوار المتمدن وليس الخازوق - الحكيم البابلي