أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

ملف / الكتاب الشهري - في الذكرى الرابعة للغزو/ الاحتلال الأمريكي للعراق وانهيار النظام البعثي الدكتاتوري , العراق إلى أين؟

ملف 9-04-2007/ الكتاب الشهري في الذكرى الرابعة للغزو/ الاحتلال الأمريكي للعراق وانهيار النظام البعثي الدكتاتوري , العراق إلى أين؟

كانت العقود التي حكم فيها نظام البعث الفاشي العراق طويلة ومريرة. لقد اقترنت بالقمع والقسوة والاستبداد الوحشي. كانت الدكتاتورية التي سادت طيلة 35 عاماً مرعبة وقل نظيرها, كانت امتهاناً متواصلاً لشخصية الإنسان وكرامته وسحقاً لإرادته وحرياته السياسية والعامة. فأفرزت تلك الفترة بالضرورة مجتمعاً وبشراً كانا عاجزين عن مواجهة الطغيان والتسلط وإسقاط من كان يواصل تحطيم إرادتهم وحياتهم وجعلها أسيرة القمع والخوف والسجون والإعدامات الجماعية.

كان سقوط نظام القمع والهمجية والتحرر من قبضته الدامية أملاً يراود مخيلة وذاكرة وأحلام العراقيين ليل نهار. مارسوا كل ما من شأنه أن يبقيهم على قيد الحياة على أمل التحرر والخلاص من كابوس مرعب ظل يطرق أبواب حياتهم ويخيم على آمالهم التي باتت قاب قوسين أو أدنى من التلاشي, وعلى أمل أن يروا نهاية الدكتاتور والدكتاتورية ... في التاسع من نيسان من عام 2003 سقط نظام القسوة والعنف والاستبداد, نظام البعث الدامي, تحت ضربات القوات الأمريكية وحلفاؤها, حيث أعلنوا, في أعقاب الحرب, الاحتلال الأمريكي - البريطاني للعراق! لم يقض الاحتلال الأمريكي للعراق على النظام الدكتاتوري البغيض فحسب، بل أجهز على أسس الدولة العراقية وركائزها وبنيتها الاقتصادية ومؤسساتها وأجهزتها الإدارية والقانونية والأمنية, وترك المجتمع العراقي يواجه مخاطر الفراغ والتشتت والتقسيم والانهيار التام, فيما أصبحت المحاصصة الطائفية والقومية والصراعات السياسية بكل أشكالها المتخلفة سمة تهدد كل ما ميز المجتمع العراقي من تلاحم وانسجام اجتماعي وابتعاد عن النزعة الطائفية والتمييز الديني. لقد نقل السمات السلبية لنظام الحكم السابق إلى ممارسات قوى المجتمع ذاته. وكانت الكارثة التي يعاني منها المجتمع حالياً الى جانب إرهاب قوى الظلام والجهل والعنف الدموي. سعيا من الحوار المتمدن لفتح ملفات تمس حياة الإنسان وآماله ومصيره, ندعو جميع المهتمين بالشأن العراقي وكاتباتنا وكتابنا الكرام للمشاركة في هذا الملف من خلال التطرق إلى ما نطرحه من محاور تمس هذا الملف..... - أربع سنوات من الاحتلال وانهيار بنية الدولة، أربع سنوات من الصراعات السياسية والنزاعات القومية والطائفية الدامية كيف ترى الوضع القائم في العراق وأية آمال يمكن أن نختزنها لقيام عراق آمن ومستقر, عراق يعيش شعبه بكل مكوناته في دولة مدنية ديمقراطية ... - البديل الديمقراطي في العراق شعار جعلته أمريكا راية لحربها ضد العراق واحتلاله لكنه يواجه معضلات كثيرة و أصبح يواجه فشلا محتوما. كيف ترى الديمقراطية في بلد ومجتمع كانا خلال عقود طويلة من تاريخه حبيس الدكتاتورية والقمع وإذلال الإنسان؟ وهل يمكن للديمقراطية الناشئة أن تصمد أمام طموح الأحزاب الدينية والقومية وبقايا الدكتاتورية ..؟. - التعصب القومي والطائفي أصبحا راية للكثير من القوى وهي تخوض صراعها من اجل السلطة ومناطق النفوذ, وان كان ذلك على حساب المجتمع والدولة وتاريخها وإرثها الحضاري ، إلى أين يفضي صراع العصبيات القومية والطائفية بالعراق؟ وهل يمكن أقامة مجتمع خالٍ من الطائفية والتمييز الديني والقومي...؟. - في ظل صراع المحاصصة القومية والطائفية والإرهاب الدموي وانعدام الأمل الذي يخيم على حياة العراقيين، هل يمكن الحديث عن قوى ديمقراطية وتحررية قادرة على تغيير موازين القوى والمعادلات السياسية والطائفية القائمة لصالح بديلها وأفقها الإنساني الذي يعيد صياغة النظام السياسي وهوية الدولة العراقية بما يضمن كرامة الإنسان العراقي وحقوقه وحرياته الأساسية...؟. - أربع سنوات كانت شاهدا على همجية ووحشية الاحتلال والقوى الإرهابية التي تحاربه، أنتجت مجازر وانتهاكات سافرة لكرامة الإنسان العراقي ، اغتصاب وتدمير مدن وقتل جماعي على أساس الهوية الطائفية، أحزمة ناسفة وسيارات مفخخة حولت حياة العراقيين إلى جحيم دامٍ ، كيف ترى واقع الاحتلال وإمكانيات تحقيقه لأي من الادعاءات التي جاء من أجلها...؟ - كيف يمكن النظر إلى حقوق الإنسان، المرأة والطفل، حقوق القوميات والاقليات ، الثقافة والإعلام، التربية والتعليم والمجتمع المدني وقيم التحرر والمساواة في بلد محتل يتم السعي فيه وبكل الوسائل المشبوهة والمتخلفة لتكريس ألهويات الطائفية والقومية وترسيخ القيم والأعراف العشائرية وإشاعة الخرافات والجهل والتشويه الديني الذي يتنافى بشكل كامل مع الهوية الإنسانية والمواطنة الحقة...؟

 

     لقراءة المواضيع القديمة , تصفح هنا     
- 118 - عدد  المواضيع الموجودة في هذا المحور



كركوك... آفاق الحل واحتمالات ا..
كركوك... آفاق الحل واحتمالات التصعيد
نتائج الانتخابات النمساوية تثي..
نتائج الانتخابات النمساوية تثير قلقا بأرجاء أوروبا
الجيش المصري بسيناء بمرمى نيرا..
الجيش المصري بسيناء بمرمى نيران تنظيم الدولة من جديد
كركوك.. تطورات متسارعة ..
كركوك.. تطورات متسارعة
عرض من - 1 - الى - 51
العدد تاريخ النشر الاسم الموضوع
1973 2007 / 7 / 11 حميد الهاشمي نظرية بناء الأمة وقابلية تطبيقها في المجتمعات غير الغربية 1
1956 2007 / 6 / 24 رشاد الشلاه ملجأ الأيتام الكبير 2
1947 2007 / 6 / 15 حميد الهاشمي المثقف العراقي وموقعه من المأزق الراهن لبلده 3
1931 2007 / 5 / 30 خالد يونس خالد تعثر العملية الديمقراطية في العراق، لماذا؟ 4
1928 2007 / 5 / 27 صائب خليل ضيف المنطقة الخضراء – 1 من 2 5
1924 2007 / 5 / 23 سعد الطائي بين عبادة الاصنام والاوثان وعبادة الذات 6
1903 2007 / 5 / 2 سعد الطائي الارهاب الدولي في خدمة الامبريالية العالميه 7
1903 2007 / 5 / 2 محمد نايف الجبارين ما بين هولاكو وبوش قتل و دمار و سرقة التاريخ و الآثار 8
1892 2007 / 4 / 21 محمد عنوز أربعة سنوات وأربعة أصابع 4 9
1892 2007 / 4 / 21 عبد الاخوة التميمي بعد الاحتلال الامريكي ونهيار النظام البعثي 0العراق الى اين00 10
1889 2007 / 4 / 18 بسام يوسف بنهاية العام الرابع..العراق بين الإدمان على امريكا والإدمان على ايران 11
1889 2007 / 4 / 18 محمد خضير سلطان السؤال الثقافي العراقي بعد اربع سنين من انهيار الطغيان 12
1888 2007 / 4 / 17 عبدالجبار خضير عباس معوقات الديمقراطية في العراق 13
1888 2007 / 4 / 17 سلام خماط الاحتلال ومسؤولية القوى الوطنية 14
1887 2007 / 4 / 16 بشار اندريا لن احتفل بذكرى التحرير 15
1886 2007 / 4 / 15 حميد كوره جي أربع سنوات على الحرب الديمقراطية: الجزء 6 16
1886 2007 / 4 / 15 إكرام يوسف العراق الذبيح على درب الآلام 17
1886 2007 / 4 / 15 حسين سليم يعيش الحزب ... يموت الشعب 18
1886 2007 / 4 / 15 محمد مصطفى علوش العرب بعد أربع سنواب من غزو العراق 19



1885 2007 / 4 / 14 عصام شكري وقف النتائج الكارثية للحرب رهن بصعود يسار راديكالي مناهض لقطبي الارهاب العالمي 20
1885 2007 / 4 / 14 طلال شاكر التاسع من نيسان 2003 تاًملات في اطلالة تاريخ 21
1885 2007 / 4 / 14 طارق الحارس عراق ما بعد سقوط الطغاة 22
1884 2007 / 4 / 13 جواد بشارة العراق : بلد تحت الحطام وأمل يلوح في الأفق 23
1884 2007 / 4 / 13 رياض الكفائي من الاستبداد الى الاحتراب 24
1884 2007 / 4 / 13 فضيلة يوسف الجرحى العراقيون : على مسؤوليتهم الخاصة 25
1883 2007 / 4 / 12 حميد كوره جي أربع سنوات على الحرب الديمقراطية: الجزء5 26
1883 2007 / 4 / 12 موفق الرفاعي الرهان الأخير 27
1883 2007 / 4 / 12 جمال محمد تقي ليلة احتلال بغداد 28
1882 2007 / 4 / 11 محمد عنوز (1)أربعة سنوات وأربعة أصابع 29
1882 2007 / 4 / 11 ييلماز جاويد الذكرى الرابعة 30
1882 2007 / 4 / 11 سناء صالح بعد أربعة أعوام من سقوط الصنم 31
1881 2007 / 4 / 10 غسان المفلح أساس الفتنة السلطة فوق الدولة 32
1881 2007 / 4 / 10 هادي فريد التكريتي سقط النظام ..وماذا بعد يا مستأجرون ..! 33
1881 2007 / 4 / 10 محمد محبوب أربعة أعوام عجاف والبقية 34
1881 2007 / 4 / 10 حسن الهاشمي الحروب الجميلة...والجمهور السرابي 35
1881 2007 / 4 / 10 جاسم العايف في سقوط النظام الصدامي واحتلال الوطن العراقي 2-2 36
1881 2007 / 4 / 10 مؤيد عبد الستار 9 نيسان يوم تحرير العراق من العبودية 37
1881 2007 / 4 / 10 منذر حسن أبودان الولايات المتحدة والفوضى العارمة في العراق 38
1881 2007 / 4 / 10 ديار الهرمزي منذ سقوط صدام ولحد كتابة هذه المقالة 39



1881 2007 / 4 / 10 نادر قريط رثاء وطن - بمناسبة الذكرى الرابعة لسقوط الأقنعة 40
1881 2007 / 4 / 10 هيفاء عبد الكريم سقط الصنم ولم تسقط بغداد 41
1881 2007 / 4 / 10 شاكر النابلسي في ذكرى قيامتك الرابعة: بغداد: ستظلين ذهب الزمان 42
1880 2007 / 4 / 9 عواد احمد صالح في الذكرى الرابعة للحرب واحتلال العراق -محاولة لتحليل الحرب من وجهة نظر ماركسية 43
1880 2007 / 4 / 9 بيان الدفاع عن الماركسية مغامرة جورج بوش الشرق أوسطية 44
1880 2007 / 4 / 9 ثامر قلو أميركا أربع سنوات من الاحتلال يكفي ! 45
1880 2007 / 4 / 9 عرفان كريم لملموا جيوشکم الهمجية واخرجوا من العراق 46
1880 2007 / 4 / 9 صباح سعيد الزبيدي العراق الجديد والامل المفقود 47
1880 2007 / 4 / 9 أمياي عبد المجيد أمريكا وإستراتجية الانسحاب من العراق 48
1880 2007 / 4 / 9 فواز فرحان العراق..اربعة اعوام من النكبه 49
1880 2007 / 4 / 9 جاسم العايف في سقوط النظام الصدامي واحتلال الوطن العراقي1 -2 50